(بالصور) العثور على الطفل إبراهيم جثة هامدة داخل حوض بعد اختفائه مساء أمس بالشارف

عثر اليوم عناصر الدرك الوطني بعد عمليات بحثت دامت لأكثر من 16 ساعة على الطفل  إبراهيم رڨيعة جثة هامدة داخل حوض مائي ببيت عمه المقابل، بعد اختفائه من بيته العائلي يوم أمس في حدود الخامسة ونصف مساء بقرية تاوزارة بالشارف.

وقد جند قائد المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بالجلفة عدة وحدات وفرق، إضافة إلى كلب مختص في تقفي الآثار، في إطار حملة مركزة استهدفت القرية والمناطق المجاورة له، مع تسجيل مشاركة عناصر الحماية المدنية، والذين ركزوا على الآبار التقليدية، حيث تدخلت وحدة الغطاسين لمؤازرة مختلف الوحدات المشاركة في عملية البحث.

واستمر البحث طيلة ليلة أمس بمشاركة عشرات المواطنين، غير أنه وبعد أن أعيد البحث صباح اليوم داخل القرية، عثر عناصر الدرك على الطفل إبراهيم والبالغ عامين و04 أشهر جثة هامدة، إذ تم تحويله من طرف مصالح الحماية المدنية إلى مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى المركزي بالجلفة.

هذا، وقد سادت أجواء من الحزن والأسى في أوساط سكان القرية، خاصة أهل الضحية، نتيجة هول الفاجعة التي ألمت بهم.

أخبار الجلفة: عبد القادر. ب

 


أخبار ذات صلــــة

اترك تعليق

أترك تعليقا

نبّهني عن
avatar
wpDiscuz
Top