ترقية رئيس مصلحة إلى مدير ولائي بالجلفة بعد اقتراح تنحيته والشرطة تحقق في تجاوزات خطيرة بمديرية الري

باشرت مؤخرا المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالجلفة تحقيقات معمقة في تجاوزات تخص صفقات بمديرية الموارد المائية، حيث أفادت معلومات تحصلت عليها ” أخبار الجلفة ” أن مصالح الشرطة استمعت لعدد من الموظفين ورؤساء المصالح،

والمدير الولائي السابق والحالي بالنيابة ، وذلك على خلفية تلاعبات شهدتها المديرية تخص صفقات تجهيز 08 آبار، حيث تم تضخيم قيمة التجهيزات، واستهلكت حوالي مليار سنتيم لكل بئر، مع أن القيمة الحقيقية لها لا تتجاوز 500 مليون سنتيم.

ووفق المعلومات، فقد رفض الأمين العام للولاية والذي يمثل رئيس لجنة الصفقات المصادقة على الصفقة وتحفظ عنها، إلا أن الإجراءات سرعان ما تم إنهاؤها بعد أن سافر الأمين العام إلى الصين في إطار تربص تكويني، وهو ما يطرح عديد التساؤلات.

ومن جهة أخرى، كشفت مراسلة حصلت ” أخبار الجلفة ” على نسخة منها موجهة من طرف المدير الولائي السابق للموارد المائية إلى وزير الموارد المائية والبيئة سنة 2016، اشتكى فيها من تصرفات رئيس مصلحة حشد الموارد المائية والتزويد بالمياه الصالحة للشرب، حيث انتقد فيها غيابه غير المبرر ، وذلك عقب طلبة لعطلات متتالية، بمجموع 70 يوما قابلة للتمديد، بعد رجوعه من تأدية مناسك الحج، كما انتقد المدير الولائي في مراسلته طريقة تسليم المعني للمهام عبر المراسلة، و ” عدم إمضائه وتركه لملفات دون دراسة ودون فحص خاصة ملفات الملاحق، حيث أني لاحظت منذ مدة أنه لا يمضي على الوثائق الخاصة بالمتعاملين المتعاقدين ويتهرب في كل مرة”، إضافة إلى عدم متابعته ومراقبته لملفات اللجنة الولائية للصفقات العمومية ورفض التحفظات الخاصة بمصلحته ” مما يؤدي إلى التأخير في تجسيد المشاريع على أرض الواقع”.

وبعد أن سرد المدير الولائي السابق تفاصيل أخرى، اقترح على وزير الموارد المائية والبيئة تنحيته من هذا المنصب الهام في المديرية و”تكليفه بمهمة أخرى تتناسب مع إمكانياته المحدودة”.

والغريب في كل هذا، وبعد هذه المراسلة بأشهر، وتحويل المدير الولائي إلى ولاية أخرى، تم ترقية رئيس المصلحة الذي اقترح تنحيته مديرا ولائيا بالنيابة، وهو ما يثير كثير علامات التعجب والاستفهام حول الجهة التي وقفت وراء هذا التعيين، خصوصا وأن الوالي الجديد ” ساعد أقوجيل ” تم تعيينه منذ فترة قصيرة فقط ولم يتم إعلامه بكافة التفاصيل حول ما يحدث في هذه المديرية من تلاعبات.

ووفق المعلومات، فإن التحقيقات التي تشهدها مديرية الموارد المائية ما هي إلا بداية للكشف عن فضائح أخرى، في ظل تأكيدات وزير الداخلية والجماعات المحلية مؤخرا على ضرورة محاربة الفساد ، وإصرار وزير الموارد المائية حسين نسيب على وضع حد لأي تلاعبات تمس نهب المال العام بقطاعه …

 

أخبار الجلفة: عبد القادر. ب


أخبار ذات صلــــة

اترك تعليق

أترك تعليقا

نبّهني عن
avatar
wpDiscuz
Top