شباب عين وسارة يسحق شبيبة الشراقة بـ 7-3 ويتأهل رسميا للقسم الوطني الثاني للهواة (بالصور)

 

بآخر جولة من بطولة مابين الرابطات وسط غرب أنهى شباب عين وسارة الموسم الرياضي 2017/2016 بنجاح وتتويج تاريخي بالعودة إلى حضيرة الكبار، أي القسم الوطني الثاني بعدما غادره منذ أكثر من عشرين سنة وبعد مواسم متتالية في السنوات الأخيرة ينهيها في المرتبة الثانية.

هذا الموسم جاء خلافا للمواسم السابقة، حيث عرف أبناء رئيس النادي نقيش الحاج كيف يحققون حلم الفريق والأنصار وحققوا الصعود بفوزه في آخر مباراة نهار أمس أمام ضيفه شبيبة الشراقة بنتيجة عريضة 03/07 لصالح شباب عين وسارة.

وبحضور السلطات الولائية للجلفة وعلى رأسها والى الولاية ورئيس رابطة مابين الرابطات وكذالك إطارات في الحركة الرياضية والسياسية من الولاية ومن خارجها.

وقد اختتم الموسم والتتويج بحفل كبير، إذ تم تسليم الكأس ودرع البطولة للفريق، كما تم تنظيم مأدبة عشاء على شرف الحضور من سلطات الولاية والأسرة الرياضية الكبيرة والصغيرة للنادي فيما بدا التفكير في الموسم الرياضي القادم وفي حضيرة القسم الوطني الثاني هواة.

وللإشارة، فقد حضر حفل التوويج كل من النواب نعوم بلخضر، خالد رحماني وعبد القادر حسناوي، فيما أشاد الوالي بمساهمة عدد من المقاولين في دعم الفريق، ومن بينهم النائب خالد رحماني الذي كان من أهم الداعمين.

 

فألف مبروك لشباب عين وسارة على هذا التتويج والذي أعاد لكرة القدم مجدها وتاريخها الرياضي .

 

أخبار الجلفة: عبد القادر بوراس


أخبار ذات صلــــة

اترك تعليق

أترك تعليقا

نبّهني عن
avatar
wpDiscuz
Top